لقاح كورونا فايزر

الاحتلال على موعد مع وصول أكبر جرعة من لقاح “فايزر” اليوم

فلسطين المحتلة-مصدر الاخبارية

من المتوقع أن تصل اليوم الأربعاء، أكبر شحنة من لقاح “فايزر” المضاد لفيروس كورونا  إلى الاحتلال، واتفقت حكومة الاحتلال، مع الشركة على توريد 4 ملايين جرعة من اللقاح ستصل تباعًا خلال الفترة المقبلة.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن شحنة لقاح فايزر التي ستصل اليوم ستكون الأكبر وتشمل ما بين 300 إلى 400 ألف جرعة.

ومن المقرر أن تبدأ حكومة الاحتلال، يوم الأحد المقبل، عملية التطعيم، من خلال العاملين في الطواقم الطبية باستخدام من 600 إلى 700 ألف جرعة.

فيما أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، أنه تم تشخيص إصابة 2862 شخصا بفيروس كورونا، أمس بعد إجراء 83,227 فحصا لكورونا. وبذلك يتجاوز عدد الإصابات اليومي سقف 2500 إصابة يومية الذي حددته الحكومة من أجل فرض المزيد من القيود واتباع إجراء “لجم مشدد”، الذي يعني إغلاق التجارة وجهاز التعليم.

ووفقا لمعطيات الوزارة، فإن 381 مريضا بكورونا في حالة خطيرة يرقدون في المستشفيات اليوم، بينهم 138 مريضا يخضعون لتنفس اصطناعي، فيما ارتفعت حصيلة الوفيات إلى 3022 منذ بداية الجائحة.

وقال نائب وزير الصحة، يوآف كيش، لإذاعة الجيش الإسرائيلي، اليوم، معقبا على عدد الإصابات بكورونا أمس، إنه “على ما يبدو لن نتمكن من التهرب من قيود شديدة قبل أن نرى تأثير اللقاح”.

وأضاف كيش أنه “يوجد ارتفاع واضح في انتشار الفيروس، وبالأمس جرى تشخيص 2862 مريضا بكورونا. والاتجاه واضح، نتجه إلى لجم مشدد. العمل سيستمر من دون استقبال الجمهور، وكذلك التعليم في المدن الصفراء.

بدورها حذرت رئيسة خدمات صحة الجمهور في الوزارة، شارون ألروعي – برايس، من الوضع في مطار بن غوريون في اللد، حيث يغادر البلاد ويعود إليها آلاف المسافرين، ووصفت الوضع فيه بأنه “إخفاق”.

وقالت إنه “يوجد تجمهر هائل وغير مبرر. وأضافت “لا شك في أننا داخل موجة ثالثة من انتشار الفيروس وعدد المرضى سيزداد. ونحن على بعد أسبوع أو عشرة أيام من فرض لجم مشدد”. وتابعت أنه حتى شهر آذار/مارس المقبل لن يكون للقاحات تأثيرا حقيقيا على لجم الوباء.