أبو عبيدة: نتنياهو يزج بجنوده ليُقتلوا في غزة بحثًا عن رفات أسرى قتلهم

غزة – مصدر الإخبارية

قال الناطق العسكري باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) “أبو عبيدة”، يوم السبت، أنّ رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو يزُج بجنوده في أزقة غزة للبحث عن رفات بعض الأسرى الذين استهدفتهم غارات الاحتلال وقتلتهم سابقًا.

وأشار أبو عبيدة، في بلاغٍ عسكري مقتضب، إلى أنّ الجنود الذين يزجّهم للبحث عن رفات الأسرى يعودوا في نعوش ويقتلون في غزة.

وأكد المتحدث باسم “القسام” أنّ نتنياهو يُفضّل أن يُقتَل جنودُه وهم يبحثون عن رفاتٍ وجثامين على الذهاب لتبادل أسرى لا يخدم مصالحه السياسية والشخصية.

وكان جيش الاحتلال أعلن عن مقتل جندي خلال عملية لاستعادة 3 جثث مستوطنين قُتلوا يوم 7 أكتوبرالماضي، واحتجزت المقاومة جثامينهم في القطاع.

وفي وقتٍ سابق، أعلنت كتائب القسام عن مقتل 70 أسيرًا إسرائيليًا لديها بفعل القصف العنيف الذي تشنه قوات الاحتلال على قطاع غزة، وانعدام الرعاية الطبية والصحية والذي حال دون تقديمها للأسرى الجرحى بفعل استهداف قوات الاحتلال للمنظومة الصحية ضمن حرب الإبادة التي يشنها على القطاع.

Exit mobile version