“ورلد كتشن” تدين استهداف فريقها بغزة وأستراليا تطالب بمحاسبة الفاعلين

وكالات – مصدر الإخبارية 

عبّر مؤسس منظمة “ورلد سنترال كيتشن” (المطبخ المركزي العالمي) خوسيه أندريس، عن حزنه لمقتل أعضاء في المنظمة بغارة جوية لجيش الاحتلال الإسرائيلي في غزة، في حين طالبت أستراليا -التي أكدت مقتل أحد مواطنيها في الغارة- بمحاسبة الفاعلين.

ودعا أندريس في منشور على منصة “إكس”، الحكومة الإسرائيلية إلى الكف عن “القتل العشوائي”، وعن فرض قيود على المساعدات الإنسانية، كما طالبها بوقف استخدام الغذاء سلاحا.

وأعلنت منظمة “ورلد سنترال كيتشن” (المطبخ المركزي العالمي) الإغاثية التي تتخذ مقرا في الولايات المتحدة، “تعليق عملياتها في المنطقة”، بعد الحادثة.

وقد أفادت مصادر صحفية، بارتفاع عدد ضحايا الغارة الإسرائيلية التي استهدفت سيارة لمنظمة المطبخ المركزي العالمي في دير البلح وسط قطاع غزة، مساء الاثنين إلى 7 قتلى بينهم 6 أجانب.

وكان المكتب الإعلامي الحكومي في غزة قد أعلن أن الاحتلال اغتال الفريق الإغاثي المكون من بريطاني وبولندي وأسترالية وآخر مجهول الهوية، مضيفا أن الغارة الإسرائيلية أسفرت أيضا عن استشهاد سائقهم الفلسطيني.

من جانب آخر، أكد رئيس وزراء أستراليا أنتوني ألبانيزي مقتل موظفة الإغاثة الأسترالية لالزاومي فرانكوم في الغارة الإسرائيلية.

وصرح ألبانيزي بأنه اتصل بالسفير الإسرائيلي ليطلب منه “محاسبة كاملة بشأن مقتل الفريق الإغاثي”.

وكانت منظمة ورلد سنترال كيتشن -ومقرها الولايات المتحدة- قد نظمت بالتعاون مع جمعية “أوبن آرمز” (الأذرع المفتوحة) الإسبانية، شحنات من المساعدات الإنسانية إلى غزة تم إرسالها عبر سفينتين أبحرتا من قبرص في 12 و30 مارس.

اقرأ/ي أيضاً: راح ضحيتها 63 شهيدًا.. الاحتلال يرتكب 6 مجازر جديدة بقطاع غزة

Exit mobile version