أسيرين - الحركة الأسيرة وبن غفير - أسرى الجهاد - الأسرى

واعد: استمرار اقتحام أقسام الأسرى سيؤدي لمرحلة جديدة من المواجهة

غزة- مصدر الإخبارية

اعتبرت جمعية واعد للأسرى والمحررين، أن استمرار عمليات الاقتحام والقمع لأقسام الأسرى إرهاب وتطرف إسرائيلي، سيؤدي بالضرورة لمرحلة جديدة من المواجهة.

وقالت الجمعية في بيان وصل لـ”شبكة مصدر الإخبارية” نسخًة عنه، إن الحركة الأسيرة لن تعدم الخيارات والوسائل للدفاع عن نفسها، ومواجهة عنجهية المجرم إيتمار بن غفير وحكومة اليمين الفاشية.

وصباح اليوم الأحد، اقتحمت وحدات القمع الإسرائيلية، قسم خمسة في سجن ريمون، وفقاً لنادي الأسير الفلسطيني.

وقال النادي إن “وحدات القمع الإسرائيلية اقتحمت قسم 5 في سجن ريمون، ونقلت جميع المعتقلين القابعين فيه إلى سجن نفحة”.

يأتي ذلك بعد يومين من اقتحام نفس القسم من قبل وحدات القمع وشنها حملات تفتيش في غرف الأسرى الفلسطينيين.

وأغلقت إدارة السجون يوم الجمعة الماضي جميع الأقسام في ريمون عقب شروعها في عمليات التفتيش.

وأنشأ الاحتلال الإسرائيلي سجن ريمون عام 1971، فيما يشهد توتراً منذ بداية العام 2023 بموجب تعليمات أصدرها وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير تستهدف التنكيل بالمعتقلين الفلسطينيين والنيل من كرامتهم.

اقرأ/ي أيضًا: وحدات القمع الإسرائيلية تقتحم قسم 5 في سجن ريمون وتنقل الأسرى إلى نفحة

Exit mobile version