نادي الصداقة وأهلي غزة

عقب الهزيمة أمام أهلي غزة.. مجلس إدارة نادي الصداقة يعلن قبول استقالة الجهاز الفني

رياضة – مصدر الإخبارية

أعلن مجلس إدارة نادي الصداقة، الليلة، قبول استقالة الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم، عقب هزيمة الفريق أمام أهلي غزة.

وفي التفاصيل، فقد وافق مجلس إدارة نادي الصداقة الرياضي في اجتماعه الطارئ استقالة الجهاز الفني عقب هزيمة الفريق أمام نادي أهلي غزة.

ووجه مجلس الإدارة الشكر والتقدير للجهاز الفني بقيادة الكابتن محمود عواد وجهازه المعاون لما بذلوه من جهدٍ خلال الفترة الماضية.

كما قرّر مجلس إدارة النادي تعيين الكابتن عمّار أبو سليسل مدربًا للفريق خلال الفترة المقبلة، مع التأكيد على توفير جميع سُبل النجاح والاستقرار للفريق الأول.

وفيما يلي نص الإعلان كما وصل موقعنا:

في سياق منفصل، عقدت إدارة نادي شباب رفح، الليلة، اجتماعًا طارئًا لمناقشة استقالة المدير الفني للفريق الأول الكابتن أحمد عبد الهادي.

وأعلن أمين سر نادي شباب رفح أ. عبد الفتاح عزام، رفض استقالة المدير الفني وتجديد الثقة بالجهاز الفني بالكامل.

وصرّح قائلًا: “تقرر تعيين الكابتن بسام الأخرس مديراً لكرة القدم في النادي، وتشكيل لجنة كرة قدم برئاسة رئيس النادي أ. عصام قشطة وعضوية كل من الكابتن إسماعيل أبو النجا، الكابتن محمود قشطة، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم، المدير الفني لفريق الناشئين، اثنين من الكوادر الفنية في النادي والتي عملت في التدريب”.

نبذة تعريفية عن نادي شباب رفح
نادي شباب رفح، هو نادٍ فلسطيني تأسس عام 1953م تحت اسم نادي الشعبة، وخلال عام 1960 حمل النادي اسم “العروبة” واستمر تحت هذا الاسم لمدة عامين حتى كوّنت الإدارة المصرية بقطاع غزة مؤسسة رعاية الشباب ومنذ ذلك الوقت تحول اسم النادي إلى مركز رعاية الشباب.

وانتقل مقر النادي من مبنى الاتحاد القومي بشارع صلاح الدين إلى مقره الجديد عند المدخل الشرقي لمحافظة رفح جنوب قطاع غزة، وبهذه المناسبة نُظِمَ مهرجان كروي تُوِجَ بمباراة تاريخية جمعت كلًا من نادي شباب رفح ونادي الإسماعيلي المصري بطل مصر وذلك بحضور الفريق أول يوسف العجرودى الحاكم الإدارى لقطاع غزة ولفيف من الشخصيات الرياضية المصرية والفلسطينية.

بعد نكسة 1967م استولت قوات الاحتلال الاسرائيلى على مبنى النادي وحوّلته إلى مقرٍ لها كما حوّلت الملعب لمهبط طائرات مما أدى إلى تدمير أرضية الملعب وتوقيف أنشطة النادي.

وخلال عام 1973م بادرت مجموعة من أعضاء النادي المُخلصين إلى إعادة اعمار وإحياء النادي تحت اسم نادي شباب رفح الرياضي، وبذلك تشكّلت أول هيئة إدارية برئاسة على مهدي حيث كان المبنى آنذاك عبارة عن غرفة مسقوفة بالصاج القديم بمنطقة موقف رفح الحالي، وفي عام 1987م انتقل مقر النادي إلى مبنى بلدية المحافظة.

ومع أحداث انتفاضة عام 1987م حرقت قوات الاحتلال مبنى النادي وهدمته تحت ذريعة مشاركة أعضاء النادي في أحداث الانتفاضة المباركة.

ومع قدوم السلطة الفلسطينية اتصلت مجموعةٌ من أبناء النادي المخلصين ببلدية رفح من أجل بناء مقر للنادي ووافقت البلدية على بناء المقر وهو المقر الحالي والرسمي للنادي وكان ذلك عام 1994م.

وحقّق نادي شباب رفح العديد من البطولات المحلية والمشاركات العربية من أقطاب الكرة الفلسطينية، حيث تعتمد المنتخبات الفلسطينية في جميع الألعاب على عناصر نادي شباب رفح، كما شارك النادي في تأسيس رابطة الأندية الرياضية.

أقرأ أيضًا: الشعبية والتجمع الرياضي الديمقراطي يُنظمون زيارة لناديي شباب وخدمات رفح

Exit mobile version