وزير العدل المغربي الزلزال

وزير العدل المغربي: عدة قرى اختفت كليًا جراء الزلزال المدمر

وكالات- مصدر الإخبارية

أكد وزير العدل المغربي عبد اللطيف وهبي، اليوم الأحد، أن عددًا من القرى الواقعة في محيط مركز الزلزال المدمر اختفت كليًا.

وأشار وهبي إلى أن عددًا من الأحياء القديمة وبعضها تاريخي في مدينة تارودانت تضررت بشكل كبير.

وبيّن وزير العدل المغربي أن السلطات تعمل على إيواء السكان غير القادرين على العودة لمنازلهم في المناطق المتضررة جراء الزلزال، وتسعى للتغلب على انقطاع طرق في محيط تارودانت وأولويتنا توفير الخدمات الأساسية.

وأعلنت السلطات المحلية، ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب المغرب، الجمعة الماضية إلى 1305 قتلى.

وأفادت وزارة الداخلية المغربية، “بارتفاع حصيلة الجرحى إلى 1832 مصابًا، 1220 منهم “في حالة حرجة”، حيث تم إحصاء أكثر من نصف الضحايا في إقليم الحوز الجبلي جنوب مراكش”.

وأكدت الوزارة على أن السلطات المختصة وطواقم الإنقاذ تُواصلان “تجندهما لتسريع عمليات إنقاذ وإجلاء الجرحى”.

ومساء الجمعة، ضرب المغرب زلزالٌ بقوة 7 درجات على مقياس ريختر أسفر عن “وفاة 822 شخصا وإصابة 672 آخرين بجروح، بجانب انهيار عدد من المباني”، وفق تقديرات أولية أعلنتها وزارة الداخلية، صباح السبت.

من جهته، قال المسؤول بالمعهد الوطني للجيوفيزياء بالمغرب، ناصر جابور، إنها “المرة الأولى منذ قرن التي يسجل فيها المركز هزة أرضية بهذا العنف في البلاد”.

وأضاف المسؤول المغربي أن الهزات الارتدادية التي أعقبت الزلزال “أقل قوة وقد لا يشعر بها السكان”، موضحًا أن الهزة جرى استشعارها بالعديد من المدن المغربية في محيط بلغ 400 كلم.

اقرأ/ي أيضًا: ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب المغرب إلى 1305

Exit mobile version