سجن فعلي-سجن النقب

ثلاثة أسرى مرضى يواجهون أوضاعا صحية قاسية في سجن النقب

رام الله-مصدر الإخبارية

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن ثلاثة أسرى في سجن النقب يواجهون أوضاعا صحية قاسية، نتيجة الإهمال الطبي المتعمد الذي تمارسه إدارة السجون بحقهم.

وأكد هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيان اليوم الخميس، أن الأسير أحمد عزمي عبد الرحمن حناتشة (24 عاما)، يعاني من مرض مزمن وهو تخثر الدم منذ أن كان عمره 17 عاما، خاصة بعد الاعتقال الأول الذي أمضى به 20 شهرا، كما يشتكي من تجلطات منتشرة في أنحاء جسده كافة، كما يعاني من مشكلة في الأعصاب أدت إلى مشكلة في الرئة.

مشيرا إلى عدم إجراء أي فحوصات للأسير حناتشة حتى اللحظة، رغم أنه كان يتم علاجه بمستشفى عالية ومستشفى الأردن، وكان يتلقى مطعوما للرئة كل أربع سنوات.

وذكرت أن الأسير تعرض لكسر في إصبع يده اليسرى، أثناء انفجار ألعاب نارية في احتفال شارك فيه قبل اعتقاله، وكان من المفترض إجراء عملية جراحية له، ونقل بعدها إلى مستشفى بالقدس، حيث أجريت صورة أشعة وتم تبديل ضمادة الجرح.

اقرأ/ي أيضا: دام اعتقاله 35 عامًا.. الاحتلال يقرر الإفراج عن الأسير بشير الخطيب

يذكر أن حناتشة اعتُقل بتاريخ 23.12.2022 وتم تحويله إلى الاعتقال الإداري، وهذا التمديد الأول للأسير لمدة ستة أشهر.

ولفتت إلى أن الأسير أيمن أحمد محمود أبو عرب (50 عاما) من مخيم الأمعري برام الله، يعاني من مشكلة في الغدة الدرقية، تتسبب له بالدوخة والإسهال المستمر، كما يعاني من إصابة سابقة باليد اليمنى كان من المفترض إجراء عملية له في الأوتار والعصب، وتم إحضار تقارير طبية، إلا أن عيادة السجن أبلغته فيما بعد بعدم وجود علاج له. مؤكدا أنه لا يُسمح له بتلقي العلاج، بالرغم من مطالبته المستمرة بإدخال أدوية الغدة الدرقية.

يذكر أنه تم تحويل الأسير إلى الاعتقال الإداري بحجة وجود ملف سري، وتم تمديده مرتين، كل مرة لستة أشهر.

في حين أكدت أن الأسير عصام سامي أحمد صدوق (44 عاما) من مدينة طولكرم، يعاني من التهاب مزمن في القولون منذ سنة 2012، ويتلقى العلاج، وقد أجري له منظار قبل 14 يوما في مستشفى سوروكا، وتم إبلاغه بضرورة إجراء صورة طبقية بشكل مستعجل.

علما أن صدوق اعتُقل بتاريخ 11/09/2002، وصدر بحقه حكم بالسجن لمدة 21 عاما.

 

Exit mobile version