نضال أبو عاهور

الاحتلال يقرر الإفراج عن الأسير المريض نضال أبو عاهور

رام الله – مصدر الإخبارية

أقرت محكمة اسرائيلية اليوم الاثنين، الافراج عن الاسير المريض نضال أبو عاهور بعد تردي حالته الصحية نتيجة إصابته بالسرطان والفشل الكلوي.

وقال مدير مكتب هيئة شؤون الاسرى والمحررين في بيت لحم منقذ أبو عطوان، إن المحكمة قررت الإفراج عن الأسير أبو عاهور بكفالة مالية نتيجة تردي الحالته الصحية خلال الساعات القليلة المقبلة، حيث سيتم استقباله في مستشفى بيت جالا الحكومي.

وأشار إلى أن ثلاث جلسات عقدت للأسير خلال أسبوع للنظر في الإفراج عنه نظرا لحالته الصحية.

وكان قوات الاحتلال قد اعتقلت الأسير أبو عاهور (46 عاما) بتاريخ 23 يونيو/حزيران الماضي من منزله في بيت لحم، وهو متزوج ولديه سبعة أبناء، ومعتقل سابق لدى الاحتلال.

حاصرت قوات الاحتلال منزل الاسير أبو عاهور من مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية فجر يوم الثلاثاء الموافق23 يونيو/حزيران 2020م في تمام الساعة الرابعة والنصف حيث قامت بكسر باب منزله ومن ثم اقتحامه وتفتيشه وبعد ذلك قيدوه وانسحبوا من المكان إلى جهة غير معلومة.

وحاولت زوجة الأسير أبو عاهور إيقاف جنود الاحتلال من اعتقال زوجها وأخبرتهم أنه مريض كلى وأنه أجرى عملية جراحية في جهة الشمال قبل نحو عشرة أيام وأنه يحتاج لإجراء عملية ثانية في الكلى، فرد عليها الضابط الصهيوني بأنهم يعلمون ذلك ولكنهم يريدون اعتقاله.

أضافت زوجته خلال مقابلة صحفية، أن جنود الاحتلال قاموا باحتجازها برفقة أبنائها في احدى الغرف قبل أن يقيدوا زوجها والانسحاب من المكان وسبق أن أمضى الأسير المحرر في سجون الاحتلال خمسة عشر شهراً حيث أعتقل في العام 1991، كما اعتقل في العام 2018 على خلفية نشاطه في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

وفي ذات السياق، أبلغت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، عائلة المعتقل عبد الله محمد عبد النبي شراكة من مخيم الجلزون إصابته بفيروس كورونا.

وأوضحت الهيئة، أن الأسير شراكة أعتقل من المخيم يوم السبت الماضي 18/7/2020، وبعد اقتياده لأحد مراكز التحقيق تم اجراء فحص كورونا له لتبين اليوم أنه ايجابي أي (مصاب) بالفيروس.

Exit mobile version