الإمارات.. “مسبار الأمل” على منصة الإطلاق بعد ساعات

13
أبو ظبي – مصدر الإخبارية

أعلنت وكالة الإمارات للفضاء ومركز محمد بن راشد للفضاء، أنه تقرر إطلاق رحلة مسبار الأمل إلى المريخ، في تمام الواحدة و58 دقيقة صباح غداً بتوقيت الإمارات، حيث بدأت تنتشر بشكل واسع صورا للمسبار وهو على منصة الإطلاق بقاعدة مركز “تانيغاشيما” الفضائي في اليابان، في مهمة وصفت بالتاريخية.

وقالت الوكالة، اليوم الأحد، إن الموعد يمكن أن يتغير تبعا لتطورات الأحوال الجوية في جزيرة تانيغاشيما مركز إطلاق الصاروخ الذي يحمل “مسبار الأمل” في اليابان.

وشهدت عملية إطلاق “مسبار الأمل” تأجيلاً لأسباب مناخية، بعد أن كان مقرراً إطلاقه في الخامس عشر من الشهر الجاري، وهو اليوم الأول ضمن “نافذة الإطلاق” الخاصة بهذه المهمة الفضائية التاريخية.

وبحسب الموقع الرسمي لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ، فقد تم تخصيص نافذة الإطلاق التي تمتد لحوال 30 يوماً وتبدأ في 14 يوليو/ تموز 2020 وتنتهي في 12 أغسطس/آب 2020، من أجل إتمام إطلاق المسبار بنجاح إلى المريخ.

يعد مسبار “الأمل”، الذي ينطلق في رحلةٍ إلى المريخ، كأول مهمة عربية إلى كوكب آخر، بمثابة إنجازٍ كبير لدولة الإمارات والعالم العربي، وتهدف المهمة الطموحة إلى تقديم أول صورة متكاملة للغلاف الجوي للكوكب الأحمر في مهمة تستمر لمدة سنة مريخية.

ويتولى مركز محمد بن راشد للفضاء عملية التنفيذ والإشراف على مراحل التصميم والإطلاق كافة. وتقوم وكالة الإمارات للفضاء بالتمويل والإشراف على الإجراءات والتفاصيل اللازمة للتنفيذ.

وخلال الأعوام الستة الماضية، عمل فريق من المهندسين والباحثين الإماراتيين على تطوير المسبار، وأطلق عليه اسم “أمل”، وسيكون غير مأهول.

وفي 25 أبريل 2020، نقل “المسبار” إلى موقع إطلاقه في اليابان.