اتحاد الصحفيين العرب

“الصحفيين العرب”: مستعدون للمساعدة في رأب صدع الجسم الصحفي الفلسطيني

وكالات – مصدر الإخبارية 

أبدى الاتحاد العام للصحفيين العرب، اليوم الثلاثاء، استعداده للمساعدة في “رأب صدع الجسم الصحفي الفلسطيني، بعد الانقسام الحاد الذي أصابه بفعل إجراء انتخابات النقابة وفق معايير غير مهنية، ودون توافق وطني”، وفق ما جاء في البيان.

وأوضح الاتحاد، في بيان، أنه تلقى العديد من البيانات والرؤى الاحتجاجية التي تنتقد ظروف وملابسات عقد مؤتمر نقابة الصحفيين الفلسطينيين.

وقال: “يُسجّل بكلّ أسف الخروج بالخلافات بين الصحفيين إلى خارج الإطار المهني الجامع”.

وأكد الاتحاد العام للصحفيين العرب “أهمية أن تكون النقابة مهنية وديمقراطية قادرة على احتضان الجميع”.

وأضاف “بالرغم من أن الاتحاد يعتبر مثل هذه الخلافات شأنًا داخليًا، إلا أنه على استعداد كامل للمساعدة ومحاولة التوفيق بين الأطراف المختلفة من أجل رأب صدع الجسم الصحفي الفلسطيني وإيجاد الحلول التي تحفظ وحدة صفّ الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين بما يخدم مصالحهم والمصالح العليا للشعب الفلسطيني الأبي”.

وشدد الاتحاد على دعمه المطلق للصحفيين، وللنقابة كإطار مهني جامع لكلّ الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين مهما اختلفت مشاربهم الفكرية والسياسية والمهنية، “حتى تبقى النقابة منارة متقدمة في النضال الوطني الفلسطيني من أجل استرجاع حقوق الشعب الفلسطيني كاملة وغير منقوصة”.

وجاء موقف الاتحاد العام للصحفيين العرب بعد مخاطبات أرسلتها الأطر والمؤسسات الصحفية لمطالبته بالتدخل من أجل إنصاف آلاف الصحفيين وتصويب أوضاع نقابتهم.

واحتشد، صباح اليوم، مئات الصحفيين رفضًا لمواصلة القائمين على مجلس نقابة الصحفيين تنفيذ “مسرحية” الانتخابات، على أسس غير مهنية.

اقرأ/ي أيضاً: نقابة الصحفيين تدعو للمشاركة في مؤتمر الشهيدة شيرين أبو عاقلة

Exit mobile version