مصدر الإخبارية
تابعونا على

جيش الاحتلال الاسرائيلي يعد مناقصة غذائية ضخمة تحسبا للإغلاق الشامل

كورونا الاحتلال الاسرائيلي
غزةمصدر الإخبارية

قالت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية إن قيادة الجبهة الداخلية لدى الاحتلال الاسرائيلي تعد مناقصة ضخمة لإعداد طرود غذائية لتوزيعها مباشرة على المنازل ، في حالة الإغلاق الكامل أو الجزئي في المدن والأحياء تحسبا لأي طارىء بسبب تفشي فيروس كورونا .

و أوعز رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، اللجنة الى التفحص و إمكانية فرض الإغلاق الكامل أو الجزئي على 9 بلدات، وذلك عقب الارتفاع بمعدلات الإصابة بالفيروس.

ومن بين المدن والبلدات التي من الممكن فرض تقييدات وإغلاق كامل أو جزئي على أحياء سكنية داخلها وبعضها بلدات حريدية أو أحياء سكنية للحريديم: القدس، والرملة، واللد، وأسدود، ورعنانا، وبني براك، وكريات ملاخي وموديعين عيليت، من المتوقع حسب الصحيفة أن يتم الإعلان عن المناقصة بعد توزيع آخر عبوات غذائية متبقية من المزاد السابق هذا الأسبوع .

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع ، حذر فريق الخبراء التابع لمجلس الأمن القومي من انهيار نظام العيادات الخارجية موضحا أنه إذا لم يتم اتخاذ إجراءات جذرية على الفور ، فقد تكون هناك حاجة لإغلاق عام في غضون أسبوعين.

وفي أبريل الماضي ، وضغت قيادة الجبهة الداخلية خطة لتقسيم اسرائيل إلى خمس مقاطعات وتقاسمت العديد من سلاسل البيع بالتجزئة المسؤولية عن مختلف المناطق. وبموجب الخطة ، كان مطلوبا من التجار إعداد سلال طعام أسبوعية لمدة حوالي ثلاثة أسابيع بالتزامن مع انتشار  وباء  فيروس كورونا التاجي.

كما كان حوالي 1000 جندي يعملون للنقل والتوزيع في الإغلاق الأول .و من المتوقع أن يبدأ الاستعداد ، بالنظر إلى الارتفاع المستمر في الاصابات والخوف من تفشي  فيروس كوفئيد-19  على نطاق أوسع.

تحديث حتى تاريخ 06 تموز:

بلغت عدد وفيات فيروس كورونا في اسرائيل 332 حالة، وارتفع عدد المرضى الماكثين في المستشفيات إلى 354 ، 90 منهم في حالة خطرة و 82 في حالة توصف بالمتوسطة، فيما وصل عدد المرضى النشطين 11856، بعد أن تم أمس تسجيل 816 حالةً جديدةً، تم تشخيصها عبر 18946 اختبارًا. وبهذا يكون عدد التشخيصات العامة في إسرائيل منذ تفشي الوباء قد بلغ 30,162 حالة، وذلك وفق ما  تناقلته صحف إسرائيلية.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version