مفتي القدس والمسجد الأقصى محمد حسين

مفتي القدس يدين اعتداءات المستوطنين على المواطنين في نابلس

القدس المحتلة – مصدر الإخبارية 

دان المفتي العام للقدس والديار المقدسة، خطيب المسجد الأقصى المبارك، محمد حسين، جرائم واعتداءات المستوطنين، تحت حماية أمنية من قوات الاحتلال الإسرائيلي، في القرى والبلدات الفلسطينية، خاصة حوارة وبورين وعصيرة القبلية جنوب نابلس.

ودعا المفتي في بيان له، اليوم الاثنين، المؤسسات الدولية، وفي مقدمتها مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة إلى سرعة التدخل لتوفير الحماية الدولية لشعبنا الأعزل، ووضع حد لجرائم المستوطنين المتصاعدة ضده، ومنع استباحة المناطق الفلسطينية، وجر المنطقة إلى دوامة من العنف وعدم الاستقرار.

وأشاد المفتي بصمود أبناء الشعب الفلسطيني وشجاعتهم في التصدي لهمجية المستوطنين واعتداءاتهم، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني متمسك بحقوقه والدفاع عن أرضه، مهما بلغت المضايقات والتضحيات.

وناشد الجميع “الجميع التمسك بالثوابت والأخوة والاعتصام بكتاب الله تبارك وتعالى، ووضع مصالح الوطن على رأس الأولويات، وبخاصة في ظل العدوان الذي يهدف إلى كسر شوكتنا وتوهين قوانا، وتدمير مقومات وجودنا”.

اقرأ/ي أيضاً: الإضراب الشامل يعمّ الضفة والقدس وغزة حدادًا على شهداء نابلس

Exit mobile version