الخليل دراجة نارية

مصاب على الأقل برصاص الاحتلال في نابلس

نابلس- مصدر الإخبارية

أفادت مصادر محلية بنقل إصابة واحدة جراء اشتباكات اندلعت بين فلسطينيين وقوات الاحتلال في نابلس.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إنه تم نقل إصابة بالفخد إلى المشفى.

ولفت إلى أن قوات الاحتلال تمنع الطواقم من الوصول إلى إصابة قرب المجمع الغربي بنابلس.

وليلة الإثنين أفادت مصادر محلية باقتحام قوات الاحتلال مدينة نابلس.

ولفتت المصادر إلى أن قوات خاصة إسرائيلية اقتحمت مدينة نابلس وسمع أصوات إطلاق كثيف للرصاص وانفجارات بالمدينة.

وشهدت الأيام الأولى من العام الجاري ارتفاعاً في انتهاكات قوات الاحتلال بحق المواطنين في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، لاسيما مدينتي نابلس وجنين اللتان تعرضتا لأكثر من حملة عسكرية خلال أيام السنة الماضية.

وظهر في مدن الضفة الغربية خلال شهور 2022 تشكيلات عسكرية مختلفة تصدرت المواجهة مع قوات الاحتلال، وكان من أبرزها مجموعة عرين الأسود التي اتخذت من البلدة القديمة في نابلس مقراً لها وكتيبة بلاطة ونابلس وجنين وغيرها.

وتُعد انتهاكات الاحتلال المتصاعدة شكلاً من أشكال التعدي الواضح على القانون الدولي، وتعتبر خرقاً لكل الاتفاقات الدولية التي تتعلق بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وسبق أن دانت دولاً ومؤسسات دولية متعددة انتهاكات الاحتلال، كما صدرت تقارير متعددة تحذر من استمرارها دون وجود استجابة من قوات الاحتلال التي تواصل التغول على الدم الفلسطيني.

ومراراً وتكراراً طالبت السلطة والفصائل الفلسطينيتين دول العالم بالتدخل من أجل لجم اعتداءات الاحتلال بحق الفلسطينيين دون تحرك فعلي بهذا الخصوص على الأرض حتى الآن.

Exit mobile version