مبيعات الهواتف الذكية

مبيعات الهواتف الذكية بالصين تراجعت بنسبة 13% في 2022

وكالات- مصدر الإخبارية:

تقرير نشرته شركة الأبحاث (IDC) أن مبيعات الهواتف الذكية في الصين انخفضت بنسبة 13 ٪ في عام 2022 مقارنة بالعام السابق له، في أكبر انخفاض منذ عقد، نتيجة تعثر إنفاق المستهلكين.

وقال التقرير إن إجمالي عدد الهواتف الذكية المسلمة للعملاء في الصين خلال العام الماضي بلغ 286 مليونًا، مقارنة بـ 329 مليونًا في عام 2021.

وأضاف أن حجم مبيعات الهواتف الذكية في 2022 كان الأدنى منذ عام 2013، بواقع أقل من 300 مليون.

وأشار إلى أن “شركة فيفو المصنعة لأجهزة أندرويد كانت العلامة التجارية الأكثر نجاحًا في البلاد العام الماضي، واستحوذت على 18.6٪ من السوق الصيني، لكن مبيعاتها سجلت انخفاضًا بنسبة 25.1٪ مقارنة بعام 2021.”

ولفت إلى أن “شركة أونور احتلت المرتبة الثانية، مع زيادة في المبيعات بأكثر من 34٪”.

ونوهت إلى أن شركة أبل استحوذت على المركز الثالث بانخفاض في المبيعات بنسبة 4.4% مقارنة بعام 2021.

وأكدت أن “التراجع في مبيعات الهواتف الذكية في الصين يعكس أداء السوق في جميع أنحاء العالم”.

وكان تقرير نشرته شركة الأبحاث (IDC) في وقت سابق كشف عن انخفاض كبير في مبيعات الهواتف الذكية في جميع أنحاء العالم.

وقال التقرير إن “الربع الأخير من عام 2022 شهد بيع ما يقرب من 300.3 مليون وحدة، مقارنة بـ 367.6 مليون وحدة مباعة في الربع المقابل من 2021 بانخفاض قدره 18.3٪”.

وأضاف التقرير أن “شركة آبل أحد أكبر خاسري المبيعات في عام 2022 مع بيعها في الربع الأخير 72.3 مليون جهاز آيفون، مقارنة بـ 85 مليوناً في نفس الفترة من عام 2021”.

وأشار إلى أن “شركات الهواتف الذكية الأخرى عانت من انخفاض حاد في المبيعات في الربع الأخير من عام 2022، فقد باعت سامسونج، 58.2 مليون وحدة فقط، مقارنة بـ 69 مليون وحدة في الربع المقابل من عام 2021، وشاومي 33.2 مليون وحدة فقط مقارنة بـ 45 مليون وحدة”.

ولفت التقرير إلى أن” ” ارتفاع التضخم وعدم اليقين الاقتصادي يواصلان في خفض الإنفاق الاستهلاكي أكثر مما كان متوقعا”.

وتوقع أن يتسم عام 2023 بنهج حذر، حيث سيُجبر المصنعون على إعادة التفكير في كميات انتاج الهواتف وتوفير فائض في المخازن.

اقرأ أيضاً: توقعات بوصول مبيعات الهواتف المستعملة إلى 100 مليار دولار

Exit mobile version