جثمان ناصر أبو حميد

جنيف: بعثة فلسطين تُطالب بالضغط على الاحتلال للإفراج عن جثمان أبو حميد

اسويسرا – مصدر الإخبارية

طالبت بعثة فلسطين في جنيف، بضرورة الضغط على دولة الاحتلال للإفراج عن جثمان الشهيد ناصر أبو حميد الذي ارتقى بسبب جريمة الإهمال الطبي المتعمد.

جاء ذلك خلال رسائل متطابقة بعثتها المراقبة الدائمة لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة وباقي المنظمات الأخرى في سويسرا، لكلٍ من رئيسة الصليب الأحمر الدولي والمفوض السامي لحقوق الإنسان ووزير خارجية سويسرا بصفتها البلد الوديع للاتفاقية.

وشددت “البعثة” في بيانٍ صحفي، على ضرورة تسليم باقي الجثامين المحتجزة، والتي يُشكّل احتجازها انتهاكًا صارخًا لاتفاقية جنيف الرابعة.

ودعت جميع المؤسسات المَعنية إلى الضغط على الاحتلال للإفراج عن جميع الأسرى، خاصةً المرضى الذي يحتاجون رعاية طبية عاجلة. ودعت المؤسسات الدولية والحكومة السويسرية إلى ممارسة الضغط على الاحتلال لوقف اعتداءاته وجرائمه بحق الشعب الفلسطيني.

وقرر وزير جيش الاحتلال بيني غانتس، اليوم الأربعاء، عدم تسليم جثمان الأسير الشهيد ناصر أبو حميد لعائلته.

وقالت إذاعة جيش الاحتلال إن “غانتس أصدر تعليماتٍ باحتجاز الجثمان وعدم تسليمه لذويه”.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أعلنت الثلاثاء، استشهاد الأسير الفلسطيني ناصر أبو حميد (50 عامًا) من مخيم الأمعري جنوب غربي رام الله، جرّاء سياسة الإهمال الطبي المُتعمدة مِن قِبل الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسرى المرضى.

بدورها قررت عائلة أبو حميد، مساء الأربعاء، عدم استقبال المعزين باستشهاد نجلها الأسير ناصر، إلا بعد استلام  الجثمان.

أقرأ أيضًا: عائلة أبو حميد ترفض استقبال المعزين باستشهاد ناصر قبل تسليم جثمانه

Exit mobile version