استشهاد - محمد ومهند مطير - دهس الشقيقين مطر

تشييع جثمانيْ الأخوين الشهيدين مطير في قلنديا

القدس المحتلة – مصدر الإخبارية

خرجت جماهير غفيرة في مخيم قلنديا برام الله، ايوم الأحد، في تشييع جثماني الشهيدين الشقيقين محمد ومهند يوسف مطير (37 عاما و19 عاما)، الذين ارتقيا دهسا من قبل مستوطن متعمد بالقرب من حاجز زعترة العسكري جنوب نابلس.

وانطلق المئات في موكب التشييع من مجمع فلسطين الطبي برام الله الى منزل عائلتهما في مخيم قلنديا، لالقاء نظرة الوداع عليهما ثم أداء صلاة الجنازة ومواراتهما الثرى في مقبرة شهداء المخيم.

كما ردد المشيّعون التكبيرات والهتافات الغاضبة المنددة بجرائم الاحتلال ومستوطنيه، وعمّ الإضراب الشامل بلدة كفر عقب ومخيم قلنديا حدادا على روح الشهيدين.

واستشهد الشقيقان مطير وهما في طريقهما الى نابلس للتحضير لزفاف ابنة شقيقتهما وخطبة شقيقتهما المقرران خلال الاسبوعين المقبلين.

وكان الشقيقان يقفان على جانب الطريق لإصلاح أحد إطارات المركبة التي كانا يستقلّانها برفقة أفراد من عائلتهما، وصدمهما مستوطن بمركبته بصورة متعمدة ولاذ بالفرار من المكان، ما أدى إلى استشهاد محمد على الفور ونقل جثمانه إلى أحد مستشفيات مدينة نابلس، في حين أصيب شقيقه مهند بصورة حرجة وجرى نقله إلى أحد المستشفيات داخل أراضي الـ48، وأعلن لاحقا عن استشهاده متأثرا بإصابته.

بدوره، قال شقيق الشهيدين محمد ومهند مطير، لوسائل إعلام محلية، إن “مستوطن تعمد دهسنا أثناء تجمعنا لإصلاح مركبتنا أنا وأشقائي قرب نابلس”.

وعلى إثر ذلك، جابت تظاهرة غاضبة شوارع مخيم قلنديا شمال القدس؛ لارتقاء الشهيدين الشقيقين مهند ومحمد مطير بعدما دهسهما مستوطن.

Exit mobile version