نافذ عزام - نافذ عزام..

نافذ عزام: ندعو إلى بناء اصطفاف فلسطيني واسع لمواجهة التطرف الإسرائيلي

غزة – مصدر الإخبارية

دعا القيادي في حركة الجهاد الإسلامي نافذ عزام، إلى ضرورة العمل على بناء اصطفاف فلسطيني واسع يُواجه ما أقرته الانتخابات الإسرائيلية نحو مزيدٍ من التطرف.

وقال “عزام” في كلمةٍ نيابة عن القوى الوطنية والإسلامية، إن “فلسطين لازالت هي القضية المركزية للأمة كلها، مما يُحتم على الفلسطينيين الحفاظ على نموذج المقاومة الشامخ”.

وأشار إلى أن المطلوب من الجميع هو دعم ومساندة أهالي الضفة الغربية المحتلة ومقاوميها، سواءً كتيبة جنين أو مجموعات عرين الأسود أو غيرها من المجموعات المسلحة.

وأكد على ضرورة نُصرة أهالي مدن القدس وبيت لحم والخليل وجنين والقُرى والبلدات الفلسطينية كافة، تعزيزًا للوحدة المقاومة في جميع المساحات.

ولفت إلى أن حماية المقاومة يُعد واجبًا شرعيًا ووطنيًا، مما يتطلب التوافق على استراتيجية وطنية شاملة للدفاع عن شعبنا الفلسطيني وحقوقه وثوابته.

وشدد على أن بناء استراتيجية شاملة يستوجب تكثيف الجهود لترتيب الوضع الداخلي الفلسطيني، وزيادة تماسكه؛ بما يُمكّن من التصدي للعدوان والاحتلال.

وجدد التأكيد على أن “المقاومة هي طريق الجميع، وهي أصوب الخيارات لاستعادة الحقوق الفلسطينية والدفاع عن شعبنا وصد العدوان ضده، منوهًا إلى أن خَيار التسوية سقط بلا رجعة، مما يتطلب العمل الجاد تجاه تعزيز المقاومة لمواجهة الاحتلال.

ورأى القيادي في حركة الجهاد الإسلامي نافذ عزام، أن انطلاقة “حماس” تُمثّل مناسبة للجميع، كونها تُعزز خَيار الجهاد والمقاومة.

وتوجه بالتحية للشهداء الأوائل الرئيس الرمز ياسر عرفات، والأمين العام للحركة فتحي الشقاقي، وأبو علي مصطفى، وعمر القاسم، وجمال أبو سمهدانة والشيخ أحمد ياسين.

وتُحيي حركة حماس بتاريخ 14-12 من كل عام انطلاقتها، بمشاركة أنصارها وكوادرها وقيادتها السياسية، للتأكيد على الثوابت التي انطلقت من أجلها وهي القدس والأسرى والأرض والإنسان بحسب وثيقة الحركة التأسيسية.

أقرأ أيضًا: محمد الضيف: ندعو إلى توحد كل الرايات والتئام الجبهات لتحرير فلسطين

Exit mobile version