مصدر الإخبارية
تابعونا على

داخلية غزة تكشف تفاصيل هروب مواطن من الحجر الصحي برفح

الصحة بغزة: نتابع بقلق ما يتم تداوله على المنصات بشأن"عودة كورونا للمتعافين"

غزةمصدر الإخبارية

كشف المتحدث باسم وزارة الداخلية في غزة، إياد البزم، تفاصيل هروب المواطن (أكرم مصباح طباسي) من مركز الحجر الصحي في مدينة رفح، جنوب قطاع غزة .

وقال البزم خلال الإيجاز الصحفي لمستجدات كورونا :”أثناء إجراءات التفقد اليومي للمستضافين في مركز الحجر الصحي بمحافظة رفح جنوب قطاع غزة، صباح اليوم السبت، تبيّن هروب الشاب (أكرم مصباح طباسي) من المركز، وعلى الفور باشرت الأجهزة الأمنية والشرطية عمليات البحث والتعقب إلى أن تم ضبطه بعد عدة ساعات، وإخضاعه للتحقيق”.

وأضاف: “فور ورود إشارة هروب المواطن من الحجر، توجهت خلية الأزمة بوزارة الداخلية والأمن الوطني إلى محافظة خانيونس، وقامت بالمتابعة الميدانية لمحاصرة كل الآثار الناجمة عن هذا الأمر”.

وأوضح البزم:”من خلال التحقيق الأولي، تبين أن المواطن الهارب من مركز الحجر توجه إلى منزله، وقد خالط أفراد أسرته بالإضافة إلى سائق السيارة الذي تم ضبطه برفقته، وهو أحد أقربائه”.

وأكد انه تم إغلاق الحي الذي يقطن فيه المواطن الهارب من الحجر بمنطقة “بطن السمين” بمحافظة خانيونس بشكل كامل، ومنع الخروج والدخول من المنطقة.

كما تم فرض الإغلاق على منزل المواطن الهارب من الحجر، ووضع جميع سكانه في الحجر الصحي الاحترازي، واتخاذ إجراءات الوقاية والسلامة معهم.

وتابع البزم: “تم إخضاع 30 شخصاً للحجر الصحي ممن يشتبه بمخالطتهم للمواطن المذكور خلال ساعات هروبه من مركز الحجر، سواء من داخل المنزل أو خارجه؛ ولا يزال التحقيق والاستجواب معه مستمراً؛ من أجل حصر دائرة المخالطين”.

ولفت إلى أن الطواقم المختصة بوزارة الصحة، أخذت عينة فحص من المواطن المذكور، وتم إحالتها إلى المختبر المركزي لإجراء الفحص اللازم ؛ للتأكد من حالته الصحية، منوها أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المواطن الذي قام بالهرب؛ لعدم التزامه بإجراءات الحجر القانوني، وتعريضه حياة المواطنين للخطر.

وأشار أنه سيتم تشكيل لجنة عاجلة للتحقيق في كيفية هروب المواطن المذكور من مركز الحجر، واتخاذ كل الإجراءات اللازمة لمنع تكرار هذا الأمر.

ودعا المتحدث باسم الداخلية أي مواطن قام بمخالطة المواطن المذكور إلى الإبلاغ الفوري عبر الاتصال بالرقم الخاص بوزارة الصحة (103) أو العمليات المركزية بوزارة الداخلية (109)؛ حرصاً على سلامتهم وسلامة المجتمع.

وطالب المواطنين المستضافين في مراكز الحجر الصحي الاحترازي، إلى التحلي بالمسؤولية العالية والالتزام الكامل بالإجراءات المتبعة؛ حفاظا على سلامتهم وسلامة أبناء شعبنا في ظل انتشار هذا الوباء الخطير.

وجددت وزارة الداخلية والأمن الوطني،مطالبتها للمواطنين باتخاذ أقصى درجات الحذر في هذه المرحلة، وتقدير خطورة الظروف التي نعيشها، وعدم التهاون في اتباع إجراءات الوقاية والسلامة.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version