a4a image
موسم الحج

الأوقاف والصحة تبحثان الترتيبات الصحية خلال موسم الحج للعام الجاري

رام الله – مصدر الإخبارية

استقبلت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، اليوم الأحد، وزير الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ حاتم البكري، لبحث الترتيبات الصحية لبعثة الحج الفلسطينية خلال موسم الحج للعام 2022، إضافة الى الإجراءات الخاصة بالبعثة الطبية الفلسطينية المُرافقة.

ودعت الوزيرة الكيلة، إلى ضرورة التزام حجاج فلسطين بالإجراءات الصحية الوقائية خلال أداء مناسك الحج، ضمن البرتوكولات الصحية المعمول بها والمُعلن عنها مِن قِبل وزارتي الصحة الفلسطينية والسعودية.

وطالبت حجاج بيت الله الحرام، بضرورة التوجه لمراكز التطعيم المُعلن عنها سابقًا كافة المحافظات لأخذ الجرعات التعزيزية ضد جائحة كوفيد 19 ابتداءً من صباح يوم غدٍ الإثنين وحتى نهاية دوام يوم الخميس المقبل الموافق 16\6\2022.

أقرأ أيضًا: أوقاف رام الله تعلن رسوم الحج لهذا العام

وأشادت بالجهود الكبيرة المبذولة مِن قِبل وزارة الأوقاف من أجل إنجاح موسم الحج، مشددةً على التعاون الوثيق والتواصل الدائم مع وزارة الصحة السعودية والبعثة الطبية خلال موسم الحج، شاكرةً جهودهم وتعاونهم منقطع النظير، متمنيةً لحجاجنا رحلة ايمانية سعيدة وموفقة.

وأكد وزير الأوقاف والشؤون الدينية حاتم البكري، على أهمية العلاقة مع وزارة الصحة بشكلٍ عام لما فيه خدمة المواطن، خاصةً ما يتعلق بالتنسيق بالشأن الطبي لحُجاج دولة فلسطين في مواسم الحج وفي الموسم الحالي.

وأوضح خلال تصريحاتٍ له، أن التعاون مع وزارة الصحة يشمل جوانب كثيرة، منها إتمام أخذ الجرعات، والمطاعيم، وتنسيق اختيار وعمل البعثة الطبية المرافقة لبعثة الحج الفلسطينية في السعودية، والتي يجري اختيارها بشكلٍ دوري في مواسم الحج الرسمية، حيث يُشكّل وجودها في مرافقة البعثة أهميةً كبيرة في رعاية حجاج بيت الله الحرام فيما يتعلق بالجانب الصحي.

ودعا الحجاج إلى إتمام أخذ الجرعات التعزيزية من المطاعيم ضد فيروس كورونا في الأوقات المُحددة مِن قِبل وزارة الصحة الفلسطينية، لتجنب الإصابة بأي أمراض.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية، نشرت نتيجة قرعة الحج وأسماء الحجاج لموسم 2022 من المحافظات الشمالية (الضفة الغربية)، المقبولين هذا العام.

وأكد أنه “تم إبلاغ الوزارة من الجهات المختصة في السعودية، بأن موسم الحج الحالي تم خفضه من الناحية العددية إلى (45%)، من الحُصة الخاصة بدولة فلسطين، كما كانت معتمدة قبل كورونا، وعددهم (2988) حاجاً، يتوزعون على الضفة الغربية، وقطاع غزة”.

Exit mobile version