مصدر الإخبارية
تابعونا على

لأول مرة .. الصين لم تسجل إصابات جديدة بفيروس كورونا

ما حقيقة وجود أجسام مضادة في الدم تحمي من كورونا ؟
وكالات مصدر الإخبارية

أعلنت الصين يوم الخميس، أنها لم تسجل خلال الساعات الـ24 الماضية أي إصابة جديدة محلية المصدر بفيروس كورونا المستجد، في سابقة من نوعها منذ بدأت بكين إحصاء الإصابات في يناير/كانون الثاني الماضي.

ونقلت وكالة بلومبرغ عن السلطات الصحية الصينية أنه لم تسجل للمرة الأولى أيضا أي إصابات جديدة أمس في مدينة ووهان، بؤرة انتشار الفيروس، بعد شهرين تقريبا من إغلاق المدينة.

في المقابل، أعلنت السلطات تسجيل ارتفاع كبير في أعداد الإصابات الوافدة من الخارج، في حين تماثل 819 شخصا للشفاء وغادروا المستشفى، ليصل إجمالي المتعافين 70420 حالة.

وذكرت لجنة الصحة الوطنية إنها أحصت خلال الساعات الـ24 الماضية 34 إصابة جديدة بالوباء، جميعها لدى أشخاص وافدين التقطوا العدوى أثناء وجودهم خارج البلاد. وهذه أعلى حصيلة يومية تسجل في البلاد منذ أسبوعين.

وسجل القسم الأكبر من الإصابات الجديدة في بكين (21 حالة)، تليها مقاطعة غوانغدونغ في جنوب البلاد (9 حالات)، ثم شانغهاي (حالتان)، في حين سجلت الإصابتان المتبقيتان في مقاطعتي هيلونغجيانغ (شمال شرق) وتشجيانغ (شرق).

وقال رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، للصحفيين “بدأت الاختبارات الأولى للقاح، بعد 60 يوما من معرفة التركيبة الجينية لفيروس كورونا”.

وبدأت اختبارات اللقاح في الولايات المتحدة في مؤسسة كايسر بيرمانينتي البحثية في سياتل في وقت سابق من هذه الأسبوع. وتلقى أربعة مرضى جرعة اللقاح، الذي لا يحتوى على فيروس كورونا كوفيد-19 ولكنه يحتوى على شفرة وراثية غير ضارة للفيروس.

 

ويحذر الخبراء من أن الأمر يتطلب شهورا لمعرفة ما إذا كان هذا اللقاح، أو أي لقاح آخر، ناجح في التصدي للفيروس، وحتى إذا أثبتت الاختبارات الأولية نجاحها، سيتطلب الأمر وقتا حتى يصبح العقار متاحا.

وقد يستغرق الأمر حتى منتصف العام المقبل، لكن العلماء في شتى بقاع العالم يعملون جاهدين للتوصل إلى لقاح في أسرع وقت ممكن.

وكانت آخر حصيلة للوفيات بفيروس كورونا المستجدّ في العالم منذ ظهوره في ديسمبر وحتى الساعة 18:30 بتوقيت جرينتش مساء أمس الأربعاء 8784 وفاة.

فيما ذكرت آلية المتابعة بمنظمة الصحة العالمية مساء أمس الأربعاء ، أن عدد حالات العدوى بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) خارج الصين ارتفع إلى 112878 حتى يوم الأربعاء، في الوقت الذي يقترب فيه عدد الحالات عالميا من 200 ألف حالة، وأوضحت الآلية أن المرض أثر على 164 دولة ومنطقة، حيث توفي إجمالي 7873 حالة جراء المرض.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version