الاحتلال الإسرائيلي والمغرب - اتفاق اقتصادي المغرب الاحتلال-تصنيع أسلحة

الاحتلال الإسرائيلي والمغرب تستأنفان الرحلات الجوية المباشرة

الأراضي المحتلة – مصدر الإخبارية

أعلنت شركات طيران الاحتلال الإسرائيلي، عن استئناف الرحلات الجوية المباشرة بين “إسرائيل” والمغرب، ابتداء من 14 شباط “فبراير” الجاري، حيث إن شركة “العال” هي أول الشركة التي ستعود لنشاطها الجوي في ذلك التاريخ، بعد توقف تجاوز الشهرين بسبب إغلاق الرباط للمجال الجوي للتصدي لمتحور أوميكرون.

وسيتم استئناف الرحلات الجوية بين “إسرائيل” والمغرب والدار البيضاء ومراكش، بعد توقف تجاوز الشهرين بسبب إغلاق الرباط للمجال الجوي للتصدي لمتحور “أوميكرون”.

وأوضحت وسائل إعلام الاحتلال، أنّ شركتين “إسرائيليتين” ستعودان للربط الجوي بين الاحتلال الإسرائيلي والمغرب إلى جانب شركة “إلعال”، وهما شركة “إسرايير” التي ستعود لاستئناف النشاط ابتداء من 28 مارس المقبل، في حين الشركة الثالثة هي شركة “أركيا” التي ستبدأ رحلات جوية مباشرة مع المغرب ابتداء من شهر نيسان “أبريل” المقبل.

يُشار إلى أنه من المتوقع أن تستأنف شركتا الخطوط الملكية المغربية، والعربية رحلات جوية مباشرة نحو “إسرائيل” انطلاقًا من المغرب، ليكون بذلك عدد الشركات التي تشتغل في الخطوط الجوية المباشرة بين إسرائيل والمغرب 5 شركات، حيث أن شركتا “إلعال” و”إسرايير” كانتا قد سيرتا العديد من الرحلات الجوية المباشرة بين “إسرائيل” والمغرب قبل ديسمبر من العام الماضي، وذلك بعد توقيع اتفاقية استئناف العلاقات الثنائية في أواخر عام 2020.

وكانت شركة “العال” و”إسرايير” قد نظمتا العديد من الرحلات الجوية المباشرة بين إسرائيل والمغرب قبل دجنبر الماضي، وذلك بعد توقيع تل أبيب والرباط اتفاقية تطبيع العلاقات الثنائية في أواخر عام 2020، ثم توقفت الرحلات الجوية بعد قرار المغرب في دجنبر 2021 إغلاق مجاله الجوي في إطار الجهود المبذولة للتصدي لتفشي متحور أوميكرون.

وأعلنت الحكومة المغربية في يناير الماضي عن عودة فتح الأجواء من جديد ابتداء من 7 فبراير الجاري، وقد شرعت العديد من الشركات الدولية العاملة في الرحلات الجوية، في استئناف رحلات الجوية المباشرة من وإلى المملكة المغربية تحت تدابير احترازية.

وكان القطاع السياحي في المملكة المغربية قد تأثر بشكل كبير من قرار إغلاق الأجواء، حيث أعلن العديد من الفاعلين في هذا القطاع عن وجود ركود حاد في المجال السياحي، والعديد من الشركات مهددة بالإفلاس، وبالتالي سارعت الحكومة إلى إعادة فتح الأجواء من أجل انقاذ القطاع.

إقرأ/ي أيضًا: التوقيع على 12 اتفاقاً بين المغرب واسرائيل خلال 2021

Exit mobile version