مخيم برج الشمالي

وفاة لاجئة من مخيم برج الشمالي إثر سقوطها من علو

مخيمات اللجوء- مصدر الإخبارية

أفادت مصادر محلية بوفاة اللاجئة الفلسطينية ” عيشة محمد دحويش” من أبناء مخيم برج الشمالي للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان، إثر سقوطها عن سطح منزلها خلال تفقدها خزّان المياه.

ووفقاً لبوابة اللاجئين الفلسطينيين فقد أثارت الحادثة، التي وقعت أمس الأربعاء، حزن وغضب أهالي المخيّم، حيث ذهب البعض لاعتبارها ضحيّة الواقع المعيشي المتسّم بسوء الخدمات وأزمة المياه الحادّة التي يعاني منها أهالي مخيّم برج الشمالي، ما يدفعهم لتقنين استهلاكهم وتفقد خزانات مياههم بشكل دوري.

وقالت “أم ابراهيم موسى” إحدى ساكنات مخيم برج الشمالي، تعليقاً على الحادثة، إن كافة أهالي المخيّم، معرضون لحوادث مشابهة.

ولفتت إلى أن امرأة كبيرة في السنّ مضطرة يومياً للصعود والنزول إلى السطح لتفقد خزان المياه، بسبب انعدام الخدمات وأزمة المياه معرضة للموت.”

وأوضحت أن العديد من مصاعب الحياة اليومية تعترض أهالي المخيّم وخصوصاً كبار السنّ، الذين يقضون فترات طويلة لوحدهم في المنازل بسبب وجود أبنائهم في أعمالهم، ما يضطرهم إلى القيام بالأمور الصعبة والخطرة بأنفسهم، كمتابعة مشاكل الماء والكهرباء بشكل يومي، بسبب تردي الخدمات في المخيّم.

وفي السياق، حمّل ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، المسؤولية لوكالة “أونروا” وتقليص خدماتها، وخصوصاً بما يخص المياه، لاسيما أنّ هذه الحادثة ليست الأولى من نوعها، حيث قضى في آذار/ مارس من العام 2021 الفائت الطفل محمود خالد عبد الرازق (14 عاماً)، أثناء تفقده خزان المياه فوق سطح منزله.

Exit mobile version